.·:*¨¨*:·.* ستار بريكة*.·:*¨¨*:·.

منتدى شامل
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 الاعجاز في خلق الانسان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
ali
مشرف
مشرف
avatar

ذكر عدد الرسائل : 277
العمر : 24
الاعلام :
نقاط التميز :
20 / 10020 / 100

االمهن :
الهويات :
تاريخ التسجيل : 11/12/2007

مُساهمةموضوع: الاعجاز في خلق الانسان   الأحد مارس 09, 2008 9:10 pm

الاعجاز في خلق الانسان
نتعرض الآن لأطوار التخلق الإنساني ..
قال تعالى{مالكم لاترجون لله وقارا.وقد خلقكم أطواراً}ثم أشار بعد ذلك إلى أهم هذه الأطوار حين قال :
{ولقد خلقنا الإنسان من سلالة من طين .ثم جعلناه نطفة فــي قرار مكين .ثم خلقنا النطفة علقة فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما ثم أنشأناه خلقاً آخر فتبارك الله أحسن الخالقين }
المرحلة الأولى:

{ثم خلقنا النطفة علقة} {خلق الإنسان من علق}

تبدأ النطفة بتلقيح البويضة ثم تنقسم البويضة وهي في طريقهاإلى الرحم إلى إثنين فأربع فثمان ثم يتم دفعها عن طريق أهداب البوق إلى أن تصل إلى الرحم وتبدأ خلاياها الخارجية في أخذ وظيـفة التعشيش فتغرس أذرعا تخترق بها مخاطية الرحم وتستمر عملية العلوق 24 ساعة والناظر لهذه العلقة يراها ينطبق عليها فعلا التصوير القرآن
المرحلة الثانية:
{فخلقنا العلقة مضغة }
تتم في الأسبوع الثالث بتكوين اللوحة المضغية وتميزها إلى ثلاث وريقات ثلاث (خارجية- وسطى – داخلية)وحتى الأسبوع الرابع لايكون هناك أي تمايز لأي عضو أو جهاز ويمكن تسمية هذه المضغة بالمضغة (غيرالمخلقة) .
ثم تبدأ في الأسبوع الخامس عملية (التخلق)كما سماها القرآن وفيها تتميز تلك الوريقات إلى أجهزة وأعضاء وتنتهي عملية التخلق في الشهر الثالث وتسمى هذه المرحلة بالمضغة المخلقة وهكذا يتضـح إعجاز المبدع العظيم في قوله:
(ثم من علقة ثم من مضغة مخلقةوغير مخلقة) وهنا لغز يحير العلماء ويتجلى في إعجاز الله سبحانــه وتعالى كيف تتميز اللوحة المضغية إلى وريقات مختلفة تماما في تركيبها الخلوي مع أن هذه اللوحة كل خلاياها متماثلة؟
يوم يصل الإنسان لحل هذا اللغز سيوقن بآيات الله القائل: {هو الخالق البـــارىء المصور له الأسماء الحسنى}

لم تقتصر الأية على ذلك فقط ولكن ذكرت عملية التمايز والتخلق والتي تبدأ من المضغة فيقول تعالى {فخلقنا المضغة عظاما فكسونا العظام لحما}ومن يدرس هذه العلاقة تشريحيا يجد فعلا علاقة الكساء بين العضلات والعظام فهي محاطة ومكسوة بالعضلات بنفس هذا الــمعنى اللفظي .
المرحلة الثالثة:

{ثم أنشأناه خلقا آخر}
وتبدأ بعد الشهر الثالث وفيها يزيد الجنين وزنا وتسعى الأجهزة إلى التكامل ويبدأ بعضــها في العمل(كالقلب – الجهاز الهضمي)
أما حركة الجنين فتبدأ في آخر الشهر الثالث وبداية الشهر الرابع حيث يتم عمـلية اتصال الجهاز العصبي بالأجهزة والعضلات أما نبض القلب فيبدأ بعد بداية الشهر الرابع ويمكن سماعة في الشهر الخامس وهذا يتطابق مع مابينه القرآن منذ أربعة عشر قرن حيث قال:
{والذين يتوفون منكم ويذرون أزواجا يتربصن بأنفسهـن أربعة أشهر وعشر}
والإعجاز في هذه الآية واضح حيث حددت وبالضبط الوقت لتشخيص الحمل.
المرحلة الرابعة :

{ونفحت فيه من روحي }
بعد ذلك يأتي البعد الإنساني أوالروح وهو البعد الذي جعل من الطين الرخيص بشرا سويا تسجد له كل الملائكة قال تعالى :
{إذ قال ربك للملائكة إني خالــق بشرا من طين فإذا سويته ونفخت فيه مــن روحي فقعوا له ساجدين}.

تخلق الانسان من نطفة واحدة ......
عند حدوث الجماع فًٌٍَُُِإن كل دفقة مني تحوي (3-5)سم3.كل (1)سم3 منـها يحـوي (60-80) مليون حيوان منوي, كل حيوان منوي يتكون من رأس وذيـل يساعده على الحركــة وهنـا يبدأ السبـاق الكبيــر بيــن هذا العدد الهائل من الحيوانـات المنــوية والذي يكون بدايــته مهبل المرأة ونهايتــه الوصول إلى البويضة العروس ومن بيــن الملايــين مـن الــحيوانات المنوية لايصل إلى البويضة إلا عشرات الحيوانات فقـط ولا يفوز بهـا إلا حيوان فقط يخـترق جدار البويضة الشفاف من موضع معين ويتـم تلقيح البويضة في الثلث الأخـير من البـوق ويكتمل العــدد الصبغي وتكتسب البويضة من هذه اللحظة قوة حيوية جديــدة أما بقيـة الحيوانات فتموت صرعى في الطريق

لكل انسان بصمة
قال تعالى :
{ أيحسب الإنسان ألن نجمع عظامه بلى قادرين على أن نسوي بنانه }
قـد توصل العلم إلى سر البصمة في القرن التاسع عشر وبين أن البصمة تتكون من خطوط بارزة في بشرة الجلد تجاورها منخفضات وتعلو الخطوط البارزة فتحات المسام العرقية تتمادى هذه الخطوط وتتفرع عنها فروع لتأخذ في النهاية وفي كل شخص شكل مميز .
وقد ثبت أنه لايمكن للبصمة أن تتطابق وتتماثل في شخصين في العالم حتى في التوائم المتماثلة التي أصلها من بويضة واحدة .
يتم تكوين البنان في الجنين في الشهر الرابع وتظل ثابتة ومميزة طوال حياته , ولذلك تعد البصمة دليلا قاطعا ومميزا لشخصية الإنسان معمولا به في كل بلاد العالم ويعتمد عليه القائمون على تحقيق القضايا الجنائيه .
ومن عجيب هذه الخطوط أنها تبقى من المهد إلى اللحد وإذا عرض لها ما يتلفها مثـل الحـرق مثلا عادت بعد البرء إلى هيئتها الأولى التي كانت عليها .
وليست بصمات الأنامل وحدها لكن بصمات أصابع القدم كذلك لها نفس الطابع الإعجازي .
من هذا كله يتبين لنا صدق وحقيقة عدم مطابقة البصمة التي ورد ذكرها في القرآن لأي شخص غير صاحبها فهي المميزة لشخصية الإنسان .
العظام مصنع توليد الدم
لقد سبق القرآن العلم بمئات السنين في تقرير حيوية العظام وأهميتها في وظائف الإنسان .ففي سورة مريم أن سيدنا زكريا عليه السلام دعا ربه أن يهب له غلاما بالرغم أن امرأته كانت عاقرا وأنه وهن العظم منه .
قال تعالى : { قال ربي إني وهن العظم مني واشتعل الـرأس شيبا ولم أكن بدعائك رب شقيا } .
فقد نبه القرآن الكريم إلى علاقة العظم بإنتاج الأولاد .
فقد قرر العلم أخيرا أن للعظام وظائف مهمة تتوقف عليها حياة الإنسان فهي تحتــوي كل ما يحتاج إليه الجسم من الفسفور والكـالسيوم وتنظم عملية توزيعه تنظيما يحفظ ضربات القلب وحــركـة العـضـلات وكذلك فإن العظام تنتج كريات الدم الحمراء والبيضاء طوال حياة الإنسان بلا إنقـطاع كما قرر العلم حديثا أن حالة العظام تؤثـر مباشرة على الجهاز العصبي وأنها لذلك تتدخل تدخلا مــباشرا في قدرة الإنسان على التوالد وإنجاب الأطفال وهذا ما قاله القرآن الكريم .
اتمني ان اكون قد وفيت ولو قليل من معجزات الخالق

منقول من موسوع الاعجاز في القران والسنة

http://www.islamiyyat.com/encyclopedia.htm


اتمني ان اكون قد افدت والحمد لله ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم والله اعلم بما في النفوس
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
bilalusma
المدير العام
المدير العام
avatar

ذكر عدد الرسائل : 229
الاعلام :
نقاط التميز :
0 / 1000 / 100

تاريخ التسجيل : 06/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الاعجاز في خلق الانسان   الإثنين مارس 10, 2008 7:40 pm

شكرا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hbs2.mam9.com
عبد الحكيم
الادارة
الادارة
avatar

ذكر عدد الرسائل : 320
العمر : 25
الاعلام :
نقاط التميز :
0 / 1000 / 100

االمهن :
الهويات :
تاريخ التسجيل : 09/12/2007

مُساهمةموضوع: رد: الاعجاز في خلق الانسان   الإثنين مارس 24, 2008 3:04 pm

باركك الله

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الاعجاز في خلق الانسان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
.·:*¨¨*:·.* ستار بريكة*.·:*¨¨*:·. :: ஐ.·:*¨¨*:·.* قران وسنة.·:*¨¨*:·.*ஐ :: علوم القران-
انتقل الى: